منتديات كلداني
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةالكتابة بالعربيةبحـثالكتابة بالكلدانيةمركز  لتحميل الصورالمواقع الصديقةالتسجيلإتصلوا بنادخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

 

 هجاءٌ: لا ذَنْبَ لِلْعِنَبِ بمَا فْعَلُهُ النَّبِيذُ بالخمّارِ!.

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كلداني
(داينمو الموقع)
(داينمو الموقع)
كلداني


هجاءٌ: لا ذَنْبَ لِلْعِنَبِ بمَا فْعَلُهُ النَّبِيذُ بالخمّارِ!. Uouuuo10
هجاءٌ: لا ذَنْبَ لِلْعِنَبِ بمَا فْعَلُهُ النَّبِيذُ بالخمّارِ!. Awsema200x50_gif

هجاءٌ: لا ذَنْبَ لِلْعِنَبِ بمَا فْعَلُهُ النَّبِيذُ بالخمّارِ!. Tyuiouyهجاءٌ: لا ذَنْبَ لِلْعِنَبِ بمَا فْعَلُهُ النَّبِيذُ بالخمّارِ!. Ikhlaas2هجاءٌ: لا ذَنْبَ لِلْعِنَبِ بمَا فْعَلُهُ النَّبِيذُ بالخمّارِ!. Goldهجاءٌ: لا ذَنْبَ لِلْعِنَبِ بمَا فْعَلُهُ النَّبِيذُ بالخمّارِ!. Bronzy1هجاءٌ: لا ذَنْبَ لِلْعِنَبِ بمَا فْعَلُهُ النَّبِيذُ بالخمّارِ!. Shoker1

البلد : العراق
مزاجي : احب المنتدى
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 7557
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
الموقع : في قلب بلدي المُحتَل
<b>العمل/الترفيه</b> العمل/الترفيه : طالب جامعي

هجاءٌ: لا ذَنْبَ لِلْعِنَبِ بمَا فْعَلُهُ النَّبِيذُ بالخمّارِ!. Empty
مُساهمةموضوع: هجاءٌ: لا ذَنْبَ لِلْعِنَبِ بمَا فْعَلُهُ النَّبِيذُ بالخمّارِ!.   هجاءٌ: لا ذَنْبَ لِلْعِنَبِ بمَا فْعَلُهُ النَّبِيذُ بالخمّارِ!. Alarm-clock-icon22/6/2022, 6:55 am



22.06.2022

Kaldaya Me

الأب يوسف جزراوي
كنيسة مار أدّيّ الكلدانيّة الرّسوليّة/ أمريكا
في ختامِ هذه الحلقات، أسوقُ هذا الهجاء للبطريرك ساكو؛ وأنا أُحشّمُ النفسَ بأن لا يتفتق ذهنه مرّة أخرى بالأكاذيبِ والمجاملاتِ المليئة بالخزعبلاتِ؛ عسى به أنَّ يكفَّ عَنَ السمسرة والخيانةِ والتفريطِ بالحقوق ودم الأجداد وتزوير التّاريخِ واجتثاث الكهنة أصحاب المواقف المناهضة لادارته التعسفيّة وتصريحاته الجوفاء؛ فكرامة الكاهن هي التي تصون كهنوته لا كتاب اعتذار ولا بطريرك يكيلُ بمكيالين!!. فهل سيعتذر فضيلة البطريرك ساكو مِنَ الكهنةِ والمطارنةِ الذين تجنَّى عليهم دُونَ وجه حقٍّ، وكذلك مِنَ الكنيسة التي عبث بها وفيها؟ فإلى ذلك البطريرك الذي أوشكَّ على نهاية حقبته البطريركيّة بفشلٍ ذريعٍ أقولُ، الكنيسةُ الكلدانيّةُ مِنْ بعدكَ ليست في حاجةٍ إلى بطريركٍ يحلُّ تعقيداتها؛ وإنّما هي بحاجةٍ ماسةٍ وملحّةٍ إلى أطباء نفسانيين يحللون عقدها بسبب إدارتكَ العبثيّة ، والتي ولدت خيبة أمل للجميعِ لها أول وليس لها آخر! وهذه أولى بوادر الإصلاح.
هذه ليست صورةً هُلاميّةً أو كلاميّةّ، بل هي صورةٌ فوتوغرافيّةٌ واقعية لواقعِ الكنيسة الكلدانيّة المُمزق مِن غير رتوشٍ أو مساحيق تجميلٍ …. فأتمنى للبطريرك لويس ساكو قراءة ممتعة عسى يكونَ به صحيح الضّمير ويقوّم عقله ويشذب لِسانه فيستقيم سلوكه، خيرًا للكنيسة وبناءًا للإنسان ومجدًا لله:
لا ذَنْبَ لِلْعِنَبِ
بمَا فْعَلُهُ النَّبِيذُ بالخمّارِ!.

………
ساكو البطريركُ المُتنكرُ
يُرعِدُ بالأقوالِ ولا يُمْطِرُ بالأفعالِ!
يكثرُ بالتّصريحاتِ ويكرُّ الماكرُ
ويفرُّ بَعْدَ حِينٍ بِكذبِ الانفعالِ!
فإنّها “دماء الأجداد الشُّهداء”
راحت تَبْكِي مِدْرَارًا الأَمجاد الخَوَاليَ
فأبكتْ مَعَهَا بني قومهم الأحياء
وكَأنّهَم بِعيون مَدامِعِهم
يستنكرون تصريحات النّاكر!
فدماءُ الأجداءِ بِقُدسِيَّتِها وَتَارِيخِهَا
التي أبَكَتْ السَّمَاءُ والْأَرْضُ
صَرّحَتْ وصَرخَتْ وأَعْلَتِ الصَّرْخَةَ:
وَاخْجَلتاهُ مِنْ “ساكو ” .. وَا وكستاهُ
أهَذي فِعلَةٌ قَدْ فَعَلتَها؟!.
***
ساكو يا ساكو
يا مُزكي أتراكَ أردوغانَ
وهم أحفادُ آلِ عُثمانَ
الَّذِينَ سَالَتْ مَنْ أَيْدِيَهُمْ
دِمَاءُ الكلدانِ والأرمَنِ وَغَيْرِهِمْ مِنَ الْأَقْوَامِ..
هل نسيتَ أم تناسيتَ أنَّ أردوغانَ
هو مَن يقتلُ الْإِنْسان في الْعِرَاقِ
وَكَابُوسَ الْمَوْتِ بِسُورِيَا وَلِيبْيَا وَسَيْنَاءَ؟!
فيَا ساكو المزوِّر
يا فَاهًا يَسِيلُ قَيْحًا وكذبًا
ألَيْسَ أردوغان مَنْ أَصْدَرَ تَصْرِيحًا
لِدَوْرِ الْبِغَاءِ و نوَادِيَ الْشَّواذِّ؟!
أَوَلَيس هو أيْضًا
مَنْ زَهَا كَالْمَعْتُوهِ بالدَوَاعِشِ
فِي حَضْرَةِ حَرِيمِ السُّلْطَانِ؟!
يَا ساكو
هل تناسيت دماء الأبرشيات؟
فدماءِ شير ويعقوب
غدت دَمْعَةً عَلَى خَدٍّ السَّمَاءِ
والدَّمْعُ نَدَّى مَرَّةً أُخْرَى
جُفُونَ آيا صوفيا حَتَّى تَرَقْرَقَ
وتَدَحْرَجَ كَالسَّلْسَبِيلِ مِنْ مُقْلَتَيْهَا
فغَطَّتْ وَجْهَهَا برَاحَتَيْها
لِتُخْفِيَ دَمْعَةَ شَكْوى صَامِتَةٍ..
فَرُبَّ شَكْوَى نَاطِقَةٍ عِنْدَ رَبِّهَا
مِن بطريركٍ للحقيقة مِزوَارًا!
**
” ساكو” يَا “ساكو”
يَا وَجْهًا دَميمًا لَا يَسَتطِيبهُ النَّظَرُ
ملأهُ الْخُبْثُ بالنُّدَبِ وَالْحَفَرِ
حَتَّى متَى أنْتَ بِالكذبِ وَلِعٌ؟
وعَلامَ كَلُّ هَذَا التدليس والتجمّيل؟!
حَقِيقَةً لَسْتُ أَدْرِي
مَاذَا أَقُولُ وأَكْتُبُ؟
وَمَاذَا عَسَايَ أكَتَمُ؟
إِنَّمَا مَا أدَرْيه أَنِّنا سَمِعْنا
صَوْتًا يُجَلْجِلُ مِن أعالي السّماء:
” دمُ الآباء يَصرُخُ إليكَ مِن أَرْضِ الأتراكِ”
ولَكِنْ لا حياء لمن تُنادي
ولا ينفع اللوم بساكو الغدارِ
فهو كَان لفَضْلِ نخلةِ الكلدان نَاكِّرًا…
أَكَلَ الْجمَّارَ وَرَمَى السَّعْفَ بِالنَّارِ
وأصبح لتاريخِهم مُتنكّرًا !
فيا معشر المسيحيّينَ لا تمتعضنَ
مِن قومِ الكلدانِ الأحرارِ
جرّاء بطريركٍ ظالمٍ مُخرّبٍ
ليسَ مِنَ الأخيارِ…
رمى بِكنوزِ طقوسهمِ في النّارِ….
ولا على مَن ولاه مِنَ الأحبارِ
فلا ذَنْبَ لِلْعِنَبِ
بمَا فْعَلُهُ النَبيِذُ بالخمّارِ!.
**************



هجاءٌ: لا ذَنْبَ لِلْعِنَبِ بمَا فْعَلُهُ النَّبِيذُ بالخمّارِ!. Kawmiya2
من يقف في صف كنّا وآغجان فأنه مشارك في تهميش وإستلاب حقوق الكلدان

يونادم كنّا وآغاجان كفتا ميزان لضرب مصالح مسيحيي العراق ولاسيما الكلدان

من يتعاون مع كنّا وآغجان فكأنه يطلق النار على الكلدان

To Yonadam Kanna & Sarkis Aghajan

You can put lipstick on a pig but it is still a pig

To Kanna & Aghajan

IF YOU WANT TO REPRESENT YOUR OWN PEOPLE,
YOU HAVE TO GO BACK TO HAKKARI,
TURKEY & URMIA, IRAN


هجاءٌ: لا ذَنْبَ لِلْعِنَبِ بمَا فْعَلُهُ النَّبِيذُ بالخمّارِ!. 7ayaa350x100
هجاءٌ: لا ذَنْبَ لِلْعِنَبِ بمَا فْعَلُهُ النَّبِيذُ بالخمّارِ!. Images


ياوطني يسعد صباحك
متى الحزن يطلق سراحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هجاءٌ: لا ذَنْبَ لِلْعِنَبِ بمَا فْعَلُهُ النَّبِيذُ بالخمّارِ!.
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني :: مَقَالَاتٌ لِلْكِتَابِ الْكَلْدَانَ :: مقالات الأب الكلداني /الاب يوسف جزراوي-
انتقل الى: