منتديات كلداني
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

منتديات كلداني

ثقافي ,سياسي , أجتماعي, ترفيهي
 
الرئيسيةالرئيسيةالكتابة بالعربيةبحـثالكتابة بالكلدانيةمركز  لتحميل الصورالمواقع الصديقةالتسجيلإتصلوا بنادخول
 رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة  رأي الموقع ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة
رَدُّنا على اولاد الزانية,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةقصة النسخة المزورة لكتاب الصلاة الطقسية للكنيسة الكلدانية ( الحوذرا ) والتي روّج لها المدعو المتأشور مسعود هرمز النوفليالى الكلدان الشرفاء ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةملف تزوير كتاب - ألقوش عبر التاريخ  ,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةمن مغالطات الصعلوگ اپرم الغير شپيرا,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورةدار المشرق الغير ثقافية تبث التعصب القومي الاشوري,,لقراءة الموضوع اكبس على الصورة

 

 طب أسنان الأطفال

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
maria
عضو متألق
عضو متألق
maria


طب أسنان الأطفال Uouuuo10
طب أسنان الأطفال Awsema200x50_gif

طب أسنان الأطفال Bronzy3_2طب أسنان الأطفال Goldطب أسنان الأطفال Idary


البلد : العراق
مزاجي : اكل شوكولاتة
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 1291
تاريخ التسجيل : 07/05/2009

طب أسنان الأطفال Empty
مُساهمةموضوع: طب أسنان الأطفال   طب أسنان الأطفال Alarm-clock-icon13/5/2009, 4:41 pm

طب أسنان الأطفال

يعد ظهور أول سن لبني في فم طفلك من الأحداث الأكثر إثارة , و يتملك الأهل فرحة لا يملك وصفها إلا من عايشها . هذه فرحة ستبقى من الذكريات السعيدة في عالمك الأسري .

الأسنان اللبنية:

الأسنان اللبنية عند الأطفال هي أسنان مؤقتة سيستبدلها الطفل بأسنان دائمة , ولن تبقى في فمه إلا لسنوات قليلة, ولكن اكتسابه العناية بالأسنان و نظافة الفم كعادة ستبقى عنده مدى الحياة. و تعطيه أسنان متعافية و صحة فموية جيدة و ابتسامة جميلة في المستقبل.

دور الأم بصحة أسنان طفلها:

يبدأ دور الأم بالعناية بأسنان طفلها من المرحلة الجنينية للطفل ( أي عندما يكون جنين في بطن أمه) بصورة غير مباشرة من خلال الاعتناء بصحتها و غذائها خلال فترة الحمل. والمباشرة بعد الولادة من خلال الغذاء المقدم للطفل قبل بزوغ أسنانه و يضاف إلى ذلك التنظيف والعناية بها بعد بزوغها.

دور الأم في مساعدة طفلها بالعناية بأسنانه:

إن الوسيلة المثلى لتعليم الطفل طريفة و أهمية العناية بنظافة أسنانه إن تكون الأم هي القدوة لطفلها في ذلك.
لأنها إذا اعتنت بنظافة أسنانها بشكل منتظم فإنها ستدله على أهمية نظافة الفم والأسنان بطريقة غير مباشرة. هذا بالإضافة إلى طرق مرحة و مسلية يمكن أن تبتكرها الأم لجعل تنظيف أسنان عادة محببة لدى الطفل ,فمثلا:

•أن تدعوه ليفرش أسنانه معها أثناء تنظيفها لأسنانها.

•أن تسمح لطفلها أن يختار فرشاة أسنانه بنفسه.

•أن تعطيه ملصقات ملونة - Stickers - عند كل مرة يقوم فيها الطفل تنظيف أسنانه.

•أن تشتري له هدية يحبها إذا ما جمع عدد معين من الملصقات الملونة (أي قام بالتنظيف بانتظام).

مساعدة الأم لطفلها ضرورية في حماية أسنانه من التسوس وذلك بإتباع مايلي:

1.حث الطفل على تنظيف أسنانه مرتين في اليوم على الأقل وذلك لإزالة طبقة البلاك التي تلتصق على الأسنان مسببة التسوس.

2. استخدام معجون أسنان يحتوي على الفلورايد، لما للفلورايد من خواص تعمل على تقوية
الأسنان و بالتالي منع التسوس.

3.استخدام خيط الأسنان يوميا لإزالة البلاك من بين الأسنان وأيضا إزالته من على حدود اللثة، وذلك قبل أن تتراكم طبقة البلاك مع مرور الوقت مكونة الجير. حيث أن طبقة الجير لا يمكن إزالتها إلا بزيارة طبيب الأسنان.

4.تناول وجبات غذائية صحية و تجنب تناول الأطعمة النشوية أو السكرية بين الوجبات و التي تسبب تسوس الأسنان. ، فإن تناول الوجبات الخفيفة و الحلويات باستمرار يعتبر من أهم العوامل المسببة للتسوس. حيث تتحلل السكريات والنشويات الموجودة في كثير من الأطعمة أو الوجبات الخفيفة التي قد يتناولها الطفل مثل البسكويت، الحلويات، الفواكه المجففة، المشروبات الغازية، ورقائق البطاطا) مكونة أحماضا ضارة تشكل عدوا لدودا للأسنان. حيث أنها تهاجم مينا الأسنان وهذا يؤدي بدوره إلى تسوسها.

5.تناول الأطعمة السكرية كجزء من وجبة غذائية رئيسية وليس كإحدى الوجبات الخفيفة التي قد يتناولها الطفل بين الوجبات الرئيسية .

6.أخيرا وليس آخرا على الأم أن تأخذ طفلها لزيارة طبيب الأسنان بشكل منتظم مرتين في السنة.

طرق تنظيف الأسنان الصحيحة التي يمكن للأم أن تعلمها لطفلها:

على الأم أن تستمر في الإشراف على طفلها أثناء تنظيف أسنانه حتى تتأكد من إتباعه للخطوات المذكورة أدناه بالشكل المطلوب:
• وضع طبقة رقيقة من معجون أسنان الأطفال و الذي يحتوي على نسبة قليلة من الفلورايد. من الضروري على الأم أن تحذر طفلها من أن يبلع أي كميات كبيرة من معجون الأسنان.

•استخدام فرشة أسنان ناعمة.

• على أن يبدأ الطفل بتنظيف سطح كل سن من الداخل (جهة اللسان) حيث تشكل هذه الأسطح الداخلية الأماكن التي يتراكم فيها البلاك أكثر من غيرها.

• تنظيف أسطح الأسنان الخارجية لكل سن. بحيث تضمن الأم أن طفلها يقوم بتنظيف أسنانه من الخارج وخاصة أجزاء السن المحاذية لحدود اللثة.

• يجب أن تتم عملية تنظيف للأسنان بتحريك فرشاة الأسنان بشكل دوراني.

• تنظيف أسطح الطواحين لكل ضرس. بحيث تتم عملية التنظيف ذهابا وإيابا برفق ولطف.

• استخدام طرف فرشاة الأسنان في تنظيف الأسنان الأمامية من الداخل، سواء الأسنان الأمامية السفلية أو العلوية.
• إرشاد الطفل إلى تنظيف اللسان واعتباره أمرا مسليا.

متى يمكن للطفل أن يستخدم خيط الأسنان في تنظيف أسنانه؟

يجب على الأم أن تستخدم خيط الأسنان في تنظيف أسنان طفلها عند عمر الرابعة وذلك لما له من أهمية كبيرة في إزالة جزئيات الطعام الصغيرة و البلاك من بين الأسنان والتي تعجز فرشاة الأسنان عن الوصول لها وإزالتها. و عندما يصل الطفل إلى عمر الثامنة، فبإمكانه عندها الاعتماد على نفسه في تنظيف أسنانه باستخدام الخيط.

العمر الأنسب لاصطحاب الطفل لطبيب الأسنان:

ينصح أطباء الأسنان باصطحاب الطفل للمرة الأولى عند بلوغه السنة. صحيح أن هذا العمر يبدو مبكرا بعض الشيء، لكن للزيارة المبكرة آثار إيجابية عديدة. فقد أثبتت الدراسات أن الأطفال الذين يتم اصطحابهم إلى طبيب الأسنان قبل بلوغهم السنة لا يخافون طبيب الأسنان.
و السبب وراء ذلك هو أن الزيارة الأولى في هذا السن عادة ما تكون مسلية و مريحة و لا يتخللها تعريض الطفل للإبرة أو لأدوات الحفر المزعجة. فيعطي هذا الموعد الأول انطباعا ايجابيا لدى الطفل عن طبيب الأسنان و يحفظ هذا الانطباع في عقل الطفل الباطن. و بالتالي تتلاشى نسبة كبيرة من الخوف. لكن إذا كان الموعد الأول للطفل لعمل حشوة في السن أو لخلع السن فأن الطبيب سيضطر لإعطاء الطفل إبرة مخدرة و يرتبط شكل طبيب الأسنان بالإبرة و الألم.
كما أن الزيارة المبكرة تمكن طبيب الأسنان من ملاحظة مشاكل الأسنان قبل تفاقمها، و تقديم النصح و الإرشادات التي من شأنها وقاية طفلك من الألم و مشاكل الأسنان.

واقي أسطح الطواحن وكيف يمكن للأم أن تعرف حاجة طفلها له:

يعمل واقي أسطح الطواحن على تكوين حاجز فعال ضد التسوس. واقي أسطح الطواحن عبارة عن غطاء يوضع على الأسطح الماضغة للأسنان الخلفية الدائمة، والتي تعد من الأسنان الأكثر عرضة للتسوس. إن وضع الـواقي على الأسنان غير مؤلم ولا يحتاج إلى أكثر من زيارة واحدة لطبيب الأسنان. أما بالنسبة لمدى حاجة الطفل للـواقي فيحددها طبيب الأسنان نفسه.
الفلورايد وكيف يمكن للأم أن تعرف أن الطفل يحصل على كميات كافية منه:
يعتبر الفلورايد من أفضل المعادن التي تساعد على منع تسوس الأسنان. إن الفلورايد من المعادن الطبيعية و التي يمكن أن يتحد مع طبقة المينا (الطبقة الخارجية للأسنان) ليعطيها قوة تساعدها على مكافحة التسوس. إذا لاحظت إن معدل التسوس عال جدا عند طفلك بالرغم من إتباع إرشادات نظافة الفم و الأسنان، عليك مراجعة طبيب الأسنان المعالج ليصف لطفلك جرعات معينة من الفلورايد أو غسول للفم يحتوي على الفلورايد أو حتى تطبيق الفلورايد بشكل مباشر على الأسنان إلى جانب الفلورايد الذي يحتوي عليه معجون الأسنان.

أهمية تناول وجبات صحية مفيدة بالنسبة لصحة فم وأسنان الطفل:

تناول كميات كبيرة من الحلويات يعد أهم العوامل التي تؤدي إلى تسوس الأسنان. تساعد التغذية الصحية للطفل على نمو أسنانه قوية ومتينة و خالية من التسوس. على الأم أن تحرص جيدا على أن تحتوي وجبات طفلها الرئيسية على كميات كبيرة من الكالسيوم، الفسفور، وكميات كافية من الفلورايد هذا إلى جانب كميات كافية من الفيتامينات والمعادن.
يبدأ "هجوم البلاك" بعد 20 دقيقة من الانتهاء من تناول الوجبة الغذائية رئيسية كانت أم خفيفة. حتى أن قضمة صغيرة من أي طعام تعمل على تكوين أحماض البلاك الضارة. لهذا فان على الأم أن تحث طفلها على أن يقلل من تناول الوجبات الخفيفة بعد تناول وجبات الطعام الرئيسية. و إذا كان لابد من تناول الحلويات فأفضل وقت لذلك هو بعد الوجبات الرئيسية مباشرة على إن يتم تنظيف الأسنان بعد 20 إلى 30 دقيقة من انتهاء الأكل حسب آخر دراسة في هذا المجال .

تعرض الطفل لحادث كسر سنا من أسنانه:

_ إصابة الأسنان بكسر هي من الحالات الشائعة في حوادث الأطفال . فإذا حدثت أي إصابة في فم الطفل (لا قدر الله) على الأم الإسراع بالاتصال بطبيب الأسنان , لفحص فم الطفل و تحديد طريقة العلاج المناسبة.
_ من الضروري أيضا أن تسرع الأم في زيارة طبيب الأسنان إذا تألم طفلها بسبب كسر أو شرخ أو تحطم في أحد أسنانه. يمكن للأم أن تعطي طفلها أحد المسكنات حتى تخفف الألم لحين موعد الطفل مع طبيب الأسنان.
_ إذا سقط أو خلع أو كسر سن الطفل بسبب الإصابة، فعلى الأم أن تأخذ السن أو القطعة المكسورة إلى طبيب الأسنان بأسرع وقت ممكن. و أن تسلم السن كما هو إلى الطبيب, كل ما عليها أن تفعله هو أن تضع السن الذي سقط أو كسر في كوب من الحليب البارد أو حفظها في قطعة شاش مبللة بالحليب البارد إذا أمكن لحين الوصول إلى طبيب الأسنان.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
طب أسنان الأطفال
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات كلداني :: عالم الأسرة و الصحة و المنزل والطفل :: ركن الاطفال-
انتقل الى: